ماذا نعني بهيئة عُلــــيا للعقــــــار ..؟

 خالد شاكر المبيض

كثر الحديث والتوصيات مؤخراً لإنشاء هيئة عليا للعقار وقد يتساءل الكثيرون من المهتمين بالقطاع العقاري عن ما هي الفائدة وما هي الحكمة من الحديث عن هذه الهيئة في حين أن السوق العقاري كان ولعقود طويلة قائماً ويعمل دون مثل تلك الهيئات المتخصصة كما أن التساؤل قد يزيد بسبب التوقيت الذي بدأت فيه تلك الأصوات والمطالبات.
عزيزي القارئ إن إنشاء هيئة عليا مختصة بالقطاع العقاري أمر غاية في الأهمية إذا أن القطاع العقاري الذي يعتبر الاقتصاد الثاني من حيث الحجم والأهمية في السوق السعودي كان قائماً على مجموعة من التشريعات العرفية والتنظيمات التي مضى على إقرارها عقود طويلة من الزمن ومما زاد الأمر تعقيداً دخول جهات بعيدة عن ذلك القطاع في وضع أنظمة وضوابط مما ساهم في تأخر الانتعاش لهذا القطاع وساهم في العشوائية في التطوير العقاري وزاد الفجوة بين العرض والطلب .
إن تعريف الهيئة العليا للعقار : جهة حكومية عليا متخصصة في القطاع العقاري تصدر القوانين والتشريعات التي يحتاجها الاستثمار العقاري عبر ما يلي:
• متابعة المتطلبات المرحلية والدائمة لذلك القطاع ولضمان استمرارية انتعاش ذلك القطاع الهام
• التأكد من خدمته لخطة التنمية الحكومية
• إصدار التقارير الدورية عن السوق العقاري مما يوضح الرؤيا للمستثمرين
• المحافظة على استثمارات المساهمين في ذلك القطاع بإصدار التشريعات الكفيلة بذالك
• متابعة البنوك والشركات التمويلية المتخصصة في التمويل العقاري ومنع التجاوزات
• مراقبة التضخم غير المبرر في أقيام العقارات
• طرح مشاريع عقارية ناجحة وهامة أمام المستثمرين والمطورين العقاريين
• إيجاد حلول لمشاكل الاستثمار العقاري والرفع لمجلس الوزراء بالأنظمة التي تساعد المستثمرين فيه وتسهم في دفع حركة التنمية
• النظر في القضايا العقارية الهامة مثل تصفية المساهمات والأراضي العقارية المجمدة بسبب بعض الأنظمة أو القضايا
إن القطاع العقاري لها استثنائية خاصة في القوانين والتشريعات لا تنطبق على غيره من الاستثمارات والصناعات الأخرى الأمر الذي يعزز تلك المطالبات بتأسيس هيئة متخصصة له كما أن العشوائية التي عانى منها ذلك القطاع والتي تسببت في ضياع وتجميد مبالغ طائلة أيضاً تعزز تلك المطالب .
ونحن كمهتمين في ذلك القطاع العقاري الهام نأمل في سرعة تأسيس تلك الهيئة وخصوص ونحن أمام تحد كبير خلال الفترة القادمة من إقرار نظام الرهن العقاري والعجز الكبير في توفير المساكن الاقتصادية وشح في شركات التطوير العقاري.
 
 


التعليقات


أضف تعليقا

تم ارسال التعليق .. سيتم مراجعة التعليق ومن ثم عرضه... شكرا لك

عضو في عقار تداول

Error message here!

إظهار Error message here!

هل نسيت كلمة المرور؟

هل نسيت كلمة المرور؟... يرجى كتابة بريدك الإلكتروني المسجل لدينا ليتم ارسال كلمة المرور عبر البريد الإلكتروني

Error message here!

الرجوع لصفحة الدخول