• كتبها sama
  • تاريخ النشر: .
  • عدد المشاهدات: 299

قصة حب (حقيقية) بدايتها إتصال هاتفي خاطئ

أحبائي الحب لايعرف لامكان ولازمان ولايمكن للإنسان أن يحدد متى يحب إنما الحب شعور لاإرادي يحس به الانسان بأي وقت ويسببه أي شي ليس للحب وقت ولا سبب ...

الآن سأقص لكم قصة حب واقعيه نهايتها جميله .. كان السبب في قصة الحب إتصال هاتفي غير مقصود... في يوم من الأيام أراد شاب يتصل بأحد أصدقاءه فأخطأ الشاب برقم واحد من أرقام هاتف صديقه فردت عليه فتاه أجابته ثم قفل بعد أن أخبرته أنه أخطأ بالرقم لكن الشاب اتصل مره أخرى لانه الظاهرأحس بشي نحو تلك الفتاه رغم أنها لم تكلمه كثيرا مجرد أنها فقط قالت له أنه مخطئ بالرقم . فأجابته الفتاه وسألته بعصبيه قلتلك الرقم خطأ شو تريد بعد .لم يكن أمامه الا ان يقول لها أنه يريد التحدث إليها فأجابت الفتاه بغضب أنت وقح وأقفلت الخط .لكن الشاب لم يستسلم بل أنتظر لمدة ساعة تقريبا واتصل بها مره أخرى لكن الفتاه عندما رأت رقمه لم ترد وأخذ الشاب يتصل بها عدة مرات حتى ردت عليه بعد أن أزعجها فأجابته بعصبيه ليش تتصل قلتلك الرقم غلط لكنه قال لها ودي أتكلم معك .. ردت البنت ليش من وين نحنا نعرف بعض علشان نتكلم لكن الشاب .. قال لها بأنه صلى صلاة إستخاره ورى أن الأتصال خير له وأنه أحبها طبعا لم تصدق الفتاه وترددت في تصديقه ولكن بالنهاية أقتنعت بكلامه . فاستمر بالاتصال عليها ويكلمها لمده شهر تقريبا وبعدها الفتاه أحبته بالفعل وهوأيضا أحبها وكان صادق معها فذهب لاهلها وتقدم لخطبتها .. وهكذا كان الأتصال الهاتفي الغير مقصود سبب في هذا الحب هذه القصة واقعيه حدثت مع فتاه تدرس في الجامعه سبحان الله الحب يمكن أن يأتي أو يكون بدايته سبب صغير لكن بعدها يصبح حب كبير.
 


التعليقات

عضو في عقار تداول

Error message here!

إظهار Error message here!

هل نسيت كلمة المرور؟

هل نسيت كلمة المرور؟... يرجى كتابة بريدك الإلكتروني المسجل لدينا ليتم ارسال كلمة المرور عبر البريد الإلكتروني

Error message here!

الرجوع لصفحة الدخول